yassine el filali
0
All posts from yassine el filali
yassine el filali in yassine elfilali,

التقرير الاسبوعي من 19-23 كانون الثاني/يناير...

ارتفع اليورو والدولار مقابل الفرنك السويسري يوم الجمعة، بعد يوم واحد من الخطوة المفاجئة التي اتخذها البنك الوطني السويسري بالتخلي عن ربط عملته بالعملة الموحدة، في حين ارتفع الدولار إلى أعلى مستوى له في 12 عاما مقابل اليورو قبيل اجراء التيسير النقدي المتوقع من قبل البنك المركزي الأوروبي في وقت مبكر من الأسبوع المقبل.

وسجل اليورو اعلى انخفاض على الاطلاق مقابل الفرنك السويسري يوم الخميس بعد أن فاجأ البنك المركزي السويسري الأسواق عن طريق خفض سعر الصرف بمقدار 1.20 مقابل اليورو الواحد والتي فرضها في ايلول/سبتمبر عام 2011.

وخفض البنك المركزي أيضا أسعار الفائدة الى اقل من الصفر (الفائدة السلبية)، في خطوة تهدف إلى إيقاف المستثمرين عن شراء الفرنك.

وقال رئيس البنك المركزي السويسري توماس جوردان الخميس ان سقف سعر الصرف هو "حماية للإقتصاد السويسري من ضرر خطير" لكنه أضاف أن الحفاظ على سياسة سعر الفائدة بهذا الشكل لن يدوم على المدى الطويل."

وارتفع اليورو/فرنك ليتداول عند 0.9930 مساء الجمعة، محققا مكاسب بنسبة 1.75٪ عن اليوم بعد انخفاضه إلى أدنى مستوياته على الاطلاق بمقدار 0.8696 يوم الخميس، وانهى تداولات الأسبوع محققا مكاسب بنسبة 17٪.

كما ارتفع الدولار/فرنك بنسبة 2.25٪ ليسجل 0.8586 في وقت متأخر الجمعة، بعد أن تعافى من أدنى مستوياته البالغة 0.7360 سجلها في الجلسة السابقة. وانهى الفرنك تداولات الاسبوع محققا المكاسب بنسبة 15٪ مقابل الدولار.

وشكلت هذه الخطوة الصادمة احتمالية كبيرة من قبل البنك المركزي السويسري للقيام بإجراءات تيسير كمي جديدة من قبل البنك المركزي الأوروبي في اجتماعه القادم المقرر إقامته يوم الخميس.

وصدر حكم مؤقت يوم الأربعاء الماضي، من قبل محكمة العدل الأوروبية ان للبنك المركزي الأوروبي حرية متابعة برنامج شراء السندات دون ان يكون هناك تبعات قانونية للموضوع.

وتراجع اليورو/دولار بنسبة 0.55٪ ليسجل 1.1567 في أواخر التعاملات يوم الجمعة، بعد انخفاضه إلى أدنى مستوياته البالغة 1.1461 في وقت سابق من اليوم، وهو ادنى سعر منذ تشرين الثاني/نوفمبر عام 2003.

وفي التداولات الاخرى ارتفع الدولار/ين بنسبة 1.15٪ ليصل إلى 117.46 في وقت متأخر الجمعة، متعافيا من أدنى مستوياته التي سجلها بين عشية وضحاها عند 115.84.

وعزز الاختلاف في موقف السياسة النقدية بين الاحتياطي الفيدرالي، الذي يستعد لرفع أسعار الفائدة والبنوك المركزية في أوروبا واليابان من قيمة الدولار على نطاق واسع في الأشهر الأخيرة.

وارتفع مؤشر الدولار والذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.57٪ ليسجل 93.05 ليحقق المكاسب للاسبوع الخامس على التوالي مستفيدا من ضعف اليورو.

وخلال هذا الاسبوع يترقب المستثمرون نتائج اجتماع البنك المركزي الاوروبي للسياسة الذي يعقد الخميس المقبل، كما يتم ترقب المؤتمر الصحفي الذي سيعقد بعد الاجتماع.