< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

الإمارات: وفرة المعروض في سوق النفط قد تستمر لأشهر وربما سنوات

دبي – واشنطن – رويترز: قال سهيل بن محمد المزروعي، وزير الطاقة في دولة الإمارات العربية المتحدة، في تعليقات صحافية نشرت أمس الأربعاء ان وفرة المعروض في أسواق النفط قد تستمر لأشهر وربما سنوات، لكن الأسعار ستتعافى إذا تصرف المنتجون خارج «أوبك» بعقلانية.
وتعليقات المزروعي التي أدلى بها في مقابلة مع صحيفة (ذا ناشيونال) هي صدى لدعوات صدرت في الفترة الأخيرة عن المنتجين العرب الخليجيين الرئيسيين في «أوبك» – مثل السعودية – بأن على المنتجين غير الاعضاء في المنظمة أن يخفضوا زيادات مزمعة في الإنتاج للمساعدة في دعم أسعار النفط المتراجعة.
وقال للصحيفة «نشهد وفرة واضحة في المعروض في السوق يحتاج امتصاصها لوقت. بناء على نمو الإنتاج الفعلي من المنتجين المستقلين خارج أوبك فقد تستغرق هذه المشكلة شهورا أو سنوات. إذا تصرفوا بعقلانية فقد نرى تصحيحات إيجابية خلال 2015.»
وأضاف المزروعي أن أسعار النفط المنخفضة لن تثير ذعر الإمارات، وأن السوق ستستقر في نهاية المطاف، مؤكدا على ان الأسعار المنخفضة لن تؤثر على خطط بلاده لزيادة طاقتها الإنتاجية إلي 3.5 مليون برميل يوميا بحلول عام 2017.
ونقلت الصحيفة عنه قوله «لقد تعاملنا مع مثل هذه التقلبات في الماضي ولن نصاب بالذعر هذه المرة. هناك زيادة في الطلب العالمي على النفط الخام وخاصة نفطنا ونعتقد أن السوق ستستقر في نهاية المطاف.»
وقال المزروعي ان قرار «أوبك» في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بعدم خفض الانتاج «حظى بتأييد كل الأعضاء بما فيهم الإمارات العربية المتحدة، ونحن واثقون من الطبيعة الاستراتيجية لمثل هذا القرار. أوبك ليست جزءا من وفرة المعروض، ولا يمكن لومها إذا أغرقت دول دول خارج أوبك السوق بالمعروض».
على صعيد آخر أظهرت بيانات من مكتب الاحصاء الأمريكي أمس الأربعاء أن صادرات الولايات المتحدة من النفط الخام ارتفعت إلى مستوى قياسي بلغ 501766 برميلا يوميا في نوفمبر/تشرين الثاني، بزيادة بلغت حوالي 126 ألف برميل يوميا عن الشهر السابق.
والصادرات هي الأعلى المسجلة منذ توفر البيانات في عام 1920 من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، وتتجاوز المستوى القياسي السابق المسجل في عام 1957.
واتجهت أغلب الصادرات إلى كندا، التي شهدت زيادة بواقع حوالي 104 آلاف برميل يوميا إلى 455 ألف برميل يوميا. وكانت الصادرات للصين الأولى منذ يناير/كانون الثاني 2013 وبلغت 9600 برميل يوميا.
وبلغت الصادرات إلى سنغافورة حوالي 17 ألف برميل يوميا، في حين بلغت الصادرات إلى سويسرا 20300 برميل يوميا، مقارنة مع 7600 برميل يوميا في أكتوبر/تشرين الأول.
ويحظر قانون أمريكي يعود إلى وقت نقص النفط في السبعينات صادرات النفط المحلي بوجه عام، لكن الصادرات إلى كندا جائزة عموما، وكذلك إعادة تصدير النفط الأجنبي. وتشمل البيانات النفط المنتج محليا والخام المعاد تصديره.