< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

صناع الدراما في مصر يقترحون إنشاء «شركة مصر للإنتاج والتسويق الدرامي»

القاهرة – «القدس العربي» عقدت ضمن «مؤتمر مؤسسة أخبار اليوم» تحت شعار الإبداع الجلسة النقاشية لصناعة الدراما التلفزيونية، وأدارها المخرج محمد فاضل، وشارك فيها ابراهيم ابو ذكرى، رئيس الإتحاد العام للمنتجين العرب، وناقش خلالها عدة محاور استقرت عليها لجنة الدراما بناء على الدستور المصري الجديد، ونظرا للظروف الانتقالية تحويل «إتحاد الإذاعة والتلفزيون» الى «الهيئة الوطنية للبث المرئي والمسموع» وما تستغرقه هذه الفترة الإنتقالية من وقت لحين اصدار القانون.
وقد توصلوا لعدد من التوصيات كان أبرزها استقطاع جزء من دخل المبدع من الوعاء الضريبي مقابل استهلاك العقل البشري، مثلما كان معمولا فيه في فترة السيتينيات، بالاضافة الى دعم وتمويل جهات الإنتاج الحكومية القائمة مثل قطاع الإنتاج وشركة «صوت القاهرة» مع التدقيق في خطط الانتاج للعام الجديد.
وأوصى المشاركون في الجلسة بضرورة إنشاء شركة للانتاج الدرامي والتسويق وادارة الاستوديوهات، واقترحوا لها اسم «شركة مصر للإنتاج والتسويق الدرامي» عملا بأسماء شركات الاقتصادي الكبير طلعت حرب، على أن تكون شركة مساهمة بين إتحاد الإذاعة والتلفزيون – أو الهيئة الوطنية للبث المرئي- والشركة المصرية لمدينة الانتاج الاعلامي وشركة مصر للاستوديوهات والبنوك الوطنية وبنك الاستثمار القومي والبنوك الخاصة، بشرط ألا تزيد نسبة مشاركة كل مساهم عن 10 % وتكون تابعة لقطاع الأعمال العام برأس مال 100 مليون جنية.
ودعا المشاركون الإدارة العامة للشؤون المعنوية في القوات المسلحة ليكون لها دور أساسي في إنتاج الدراما ذات الصفة العسكرية من حيث تقديم المعدات والأفراد والملابس وأماكن التصوير التي تحاكي المواقع العسكرية بلا مقابل.
كما أوصوا بتفعيل اتفاقيات البعثات الدراسية والتدريب مع دول العالم المتقدمة في مجال انتاج الدراما لشباب المبدعين، وتسهيل اقامة المشروعات المشتركة مع باقي لجان المؤتمر والموصى بها مثل حق الاداء العلني والملكية الفكرية ومحاربة القرصنة واعادة هيكلة الرقابة على المصنفات الفنية والاعفاء من الرسوم الخاصة بالتصوير في الأماكن السياحية والاثرية والمطارات.
وقال ابراهيم أبو ذكري أن المحطات العربية كانت تعتبر المسلسل المصري هو المسلسل العربي ثم يليه المسلسل السوري والاردني وهكذا، ثم تطرق الى أنه يجب التفرقة بين صناعة التلفزيون القومي والقنوات الخاصة، فمثلا السعودية الان وصلت الى 80 % من سوق الإنتاج الاعلامي في العالم العربي ككل، فيجب معرفة ما هو دور الدراما المصرية في عودة مصر لريادتها من جديد.
أما عن الشركة المقترحة فهي اتجاه حكومي، ولكن لا بد أن من دعم القطاع الخاص لزيادة معدلات الانتاج الدرامي، نظرا لفشل الثلاث قطاعات الحكومية في توزيع المنتج الدرامي للدولة نتيجة التدرج الوظيفي في الدولة المتكدس بالعمالة الزائدة.
وطالب الحضور بضرورة تعديل قانون الملكية الفكرية خاصة بند الاختصاص في المحاكمات التي تدين من يخالف، بعد تعدد الاقمار الفضائية والتي تعد 15 قمرا، معتبرين أن انتهاك الحقوق من قمر للآخر لن يمكن السلطات من محاسبة فاعله، لذا يجب ان تتوافق الدول العربية على قانون لحفظ حقوق المبدعين العرب، بالاضافة الى عمل عقد نوذجي لكل الأعمال الانتاجية ولا يعتد به الا بعد تصريح النقابات التابع لها.
شارك في الجلسة المخرج أحمد صقر والمهندس اسامة الشيخ المشرف العام على شبكة قنوات النهار، والمؤلف فيصل ندا والمخرجة أنعام محمد علي، وعدد من صناع الدراما المصرية.

رانيا يوسف: