< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

عودة جزئية للتيار الكهربائي بعد انقطاع دام يومين شرقي ليبيا

4

بنغازي (ليبيا) ـ من معتز المجبري ـ عاد التيار الكهربائي، اليوم الجمعة، بشكل جزئي لبعض مدن ومناطق شرق ليبيا، بعد انقطاع عام في الشبكة، دام يومين متتاليين، فيما منعت المعارك رجال الصيانة من العمل علي إصلاح باق الأعطال.

وحسب بيان للشركة العامة للكهرباء على صفحتها الرسمية بموقع “فيسبوك”، تابعه مراسل وكالة الأناضول، فإن “عودة التيار الكهربائي تم بعد التمكن من صيانة بعض المحطات المتوقفة عن العمل، فيما لا تزال أخرى لم تتمكن فرق الصيانة من الوصول إليها؛ بسبب الاشتباكات”.

وأوضحت الشركة الحكومية أنه “فور انقطاع التيار الكهربائي، تجمعت فرق الصيانة وحاولوا منذ اللحظة الأولى إرجاعه وبعد جهود كبيرة استطاعوا إعادة التيار”.

وتابع البيان: “المناطق التي تتغذى بالكهرباء من خط مراوة – القوارشة (ضواحي بنغازي شرق) تم وضع حل لها بشكل مؤقت لساعات محددة لحين حل المشكلة الموجودة بالخط هناك”، دون توضيح طبيعة هذا الحل.

وأوضحت الشركة أن “ذلك الخط (مراوة – القوارشة) لم يتم إلى الآن الكشف عليه وصيانته بسبب الظروف الأمنية في تلك المنطقة”.

وكانت الشركة بررت في بيان سابق انقطاع التيار، بـ “حدوث فصل (انقطاع) في دوائر طبرق – التميمي (شرق)، أدى إلى خروج وحدات توليد الكهرباء عن العمل، وحدوث بلاك أوت (إطفاء عام ) وجاري الكشف عليها من قبل الخطوط الهوائية”.

وحسب الشركة المتحكمة بالكهرباء في كامل ليبيا، فإنه “سيتم بعد ذلك (الكشف)، أخذ جهد كهربائي من دولة مصر، وذلك لإعادة تشغيل الوحدات التي انقطعت عن الخدمة، وتسببت في حدوث إطفاء عام في الشبكة”، في إشارة لاتفاقيات بين ليبيا ومصر، تزود بموجبها الأخيرة ليبيا بالكهرباء في حالة نقصه.

وصباح أمس الأول الأربعاء، حدث انقطاع كامل في الشبكة الكهربائية في المنطقة الممتدة من أجدابيا شرقي ليبيا، حتي مدن أوجلة جخره جالو والكفرة بالجنوب الشرقي للبلاد .

وصاحب انقطاع التيار الكهربائي، انقطاع كامل للاتصالات الهاتفية وخدمات الانترنت.

وبسبب المعارك المسلحة في شرقي البلاد وغربها، فإن الأضرار التي تعرض لها قطاع الكهرباء والطاقة في ليبيا بلغت قيمتها حوالي 118 مليون دينار ليبي (90 مليون دولار) حسب تصريحات رئيس مجلس إدارة شركة الكهرباء الليبية، علي المحمودي.

وتكبدت الشركة العامة للكهرباء خسائر ضخمة بلغت نحو مليار دينار (769 مليون دولار) حتى نهاية 2013؛ بسبب حالة عدم الاستقرار الأمني، والذي أدى لتعرض مقارها ومواقعها للسرقة وعمليات التخريب.

وتصرف ليبيا سنوياً 800 مليون دينار (662 مليون دولار)، لدعم الكهرباء في البلاد، حسب تقديرات حكومية.(الاناضول)