< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

عائلة صحافي الجزيرة الاسترالي المسجون في مصر تطالب بترحيله إلى بلده

شقيقا بيتر غريست

شقيقا بيتر غريست

سيدني- (أ ف ب): طالبت عائلة الصحافي الاسترالي في قناة الجزيرة بيتر غريست المسجون في مصر مع اثنين من زملائه، الجمعة السلطات المصرية بترحيله إلى بلده، وذلك غداة قرار محكمة النقض اعادة محاكمتهم.

والخميس قضت محكمة النقض، ارفع هيئة قضائية في مصر، باعادة محاكمة صحافيي القناة القطرية الناطقة بالانكليزية الثلاثة وهم اضافة الى غريست كل من المصري-الكندي محمد فاضل فهمي والمصري باهر محمد، ولكن مع ابقائهم في السجن.

وتم توقيف الاسترالي بيتر غريست والمصري الكندي محمد فاضل فهمي والمصري باهر محمد في كانون الاول/ ديسمبر 2013 اثناء عملهم لصالح قناة الجزيرة الانكليزية من دون الحصول على التصريح القانوني اللازم. وفي حزيران/ يونيو الماضي صدر حكم بسجن غريست وفهمي سبع سنوات وباهر شعر سنوات ما اثار عاصفة من الاحتجاجات الدولية.

وقال اندرو ومايك شقيقا بيتر غريست ان قرار محكمة النقض يمثل “خطوة ايجابية في المسار القضائي، خطوة اضافية نحو احقاق الحق”.

وتعتزم العائلة الاستناد الى قرار بقانون اصدره في تشرين الثاني/ نوفمبر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ويجيز له الموافقة على تسليم الاجانب المدانين او المتهمين الى دولهم وذلك لقضاء عقوبتهم او لمحاكمتهم.

وقال الشقيقان “هذه هي الطريق الافضل كي يعود بيتر إلى المنزل”.

واوضحا ان محامي شقيقهما سبق لهم وان قدموا منذ اسابيع التماسا استنادا الى هذا القانون. وقالا “الآن وقد عاد بيتر متهما سنعدل التماسنا بشأن طلب ترحيله”.

واضافا انه في حال رفض الالتماس فان فريق الدفاع عن شقيقهما سيطلب من المحكمة اخلاء سبيله بكفالة وذلك في اول جلسة ستعقدها المحكمة والتي قد تجري في غضون 45 يوما بحسب المعلومات التي وصلتهما.

ووجهت الى الصحافيين الثلاثة تهم بنشر “اخبار كاذبة” لدعم جماعة الاخوان المسلمين والرئيس محمد مرسي الذي عزله الجيش وحبسه في تموز/ يوليو 2013. وصنفت جماعة الاخوان المسلمين بعد ذلك “تنظيما ارهابيا”.

وقبض على الصحافيين بينما كانت العلاقات بين مصر وقطر بالغة التوتر بعد اطاحة مرسي من قبل قائد الجيش واسع الشعبية عبد الفتاح السيسي الذي انتخب في ايار/ مايو الماضي رئيسا للجمهورية بعد ان ازاح من الساحة السياسية المعارضة الاسلامية وغير الاسلامية.

وقبض على غريست وفهمي في غرفة في احد الفنادق الكبرى في القاهرة حيث كانا يعملان بشكل سري وفقا لاتهامات النيابة العامة، من دون الحصول على الاعتماد اللازم لكل المراسلين الاجانب في مصر.