< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

قطر تتعهد بتنظيم كأس عالم «لا تنسى» وتعد المشجعين بتجربة جديدة

الرياض – رويترز : تثق قطر في قدرتها على استضافة نسخة «لا تنسى» من نهائيات كأس العالم لكرة القدم في 2022 بينما وعدت المشجعين بتجربة فريدة عندما تقام البطولة في الشرق الأوسط لأول مرة.
وكشفت قطر عن التصميم الجديد لاستاد خليفة الدولي ليصبح بذلك ثالث ملعب يكشف عن هويته من الاستادات المستضيفة لكأس العالم مع وعد بالكشف عن ملعبين آخرين قبل نهاية العام الجاري.
وقالت اللجنة العليا للمشاريع والإرث المسؤولة عن تنفيذ المشروعات المتعلقة باستضافة كأس العالم في بيان: «نحن على ثقة بأن كأس العالم 2022 ستقام في قطر وهذه مسألة محسومة لا جدال فيها فقد التزمنا منذ البدء بأعلى المعايير الأخلاقية والمهنية التي تتوافق مع لوائح وقوانين الفيفا وقد فاز ملفنا لأنه كان الأفضل.»
وأضاف البيان: «نحن قادرون على استضافة هذه البطولة في أي وقت يختاره الفيفا سواء في الصيف أو الشتاء. مهما كانت التحديات التي قد تطرأ في المستقبل نحن قادرون على التعامل معها وضمان تنظيم نسخة لا تنسى لكأس العالم في 2022.»
وتقام كأس العالم في الصيف في المعتاد لكن الفيفا قال إنه من الصعب إقامة البطولة في هذا التوقيت بسبب شدة الحرارة في الخليج خلال حزيران/ يونيو وتموز/ يوليو وشكل مجموعات عمل لدراسة موعد بديل.
وبغض النظر عن الموعد النهائي لكأس العالم وعدت قطر المشجعين بتجربة جديدة تتمثل في إمكانية حضور أكثر من مباراة في اليوم الواحد دون الحاجة إلى تغيير مكان الإقامة.
وقالت اللجنة العليا للمشاريع والإرث: «ستقدم كأس عالم في مدن متقاربة تجربة فريدة من نوعها لم يسبق أن اختبرها اللاعبون أو الجماهير في أي بطولة أخرى لكأس العالم عبر التاريخ.. سيتمكن المشجعون من مشاهدة أكثر من مباراة في اليوم الواحد دون الحاجة لتغيير مكان سكنهم طيلة مدة البطولة. كما أن المنتخبات لن تكون بحاجة لتغيير أماكن إقامتها وتدريبها أو السفر من مدينة إلى أخرى بالطائرة للعب المباريات».
وسبق لقطر الإعلان عن تصميم استاد الوكرة في 16 تشرين الثاني/ نوفمبر 2013 وكذلك استاد البيت في الخور في 21 حزيران/ يونيو 2014 على هامش كأس العالم بالبرازيل.
وكانت أعمال التحديث بدأت في استاد خلفية في تموز/ يوليو الماضي وتتمثل أهم أعمال المشروع في بناء سقف متصل بالسقف الحالي ليغطي أغلبية الملعب وتزويده بتقنية التبريد المبتكرة لتبلغ درجة الحرارة 26 درجة مئوية أو أقل وإنشاء متحف أولمبي.
وقال حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث: «الكشف عن تصميم ثالث الملاعب المرشحة لاستضافة كأس العالم 2022 في مدينة الرياض اليوم يؤكد أولا على احتضان دول وشعوب المنطقة جميعا لهذا الحدث».
وأضاف إنه من المنتظر الكشف أيضاً عن ملعبي مؤسسة قطر والريان الجديد في الأسابيع القليلة المقبلة وقبل نهاية العام الجاري.