< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

صراع مراكز التسوق الكبرى في ألمانيا في سبيل البقاء يجبرها على تغيير سياساتها

شتوتغارت (ألمانيا) – د ب أ: يمكن للزبائن الذين يزورون مركز تسوق «بالييه فيست» في ركلينغهاوزن في جنوب ألمانيا تصفح الإنترنت مجانا، واعادة شحن سياراتهم الكهربائية، أو أخذ اطفالهم من مناطق لعب آمنة بينما يتجولون بين المحلات .
كما ان لدى مركز تسوق «ميلانيو» الكائن في شتوتغارت خدمة توصيل إلى المنازل في نفس اليوم لزبائنه . ويعد مركزا التسوق علامة على أن المجمعات التجارية في ألمانيا تعمل على الآن على إضفاء شكل جديد على تجربة الزوار داخلها، بغية جذب المزيد من الزبائن .
يقول ماركو اتسبرغر، وهو محلل متخصص في دراسة أذواق ورغبات المستهلكين في معهد (إي.إتش.آي.ريتيل) الألماني «يتعين على مراكز التسوق بذل جهد أكبر أكثر لجذب الانتباه».
ولم تعد مراكز التسوق تحظى بالشعبية كما كانت من قبل. ويرجع ذلك في جزء منه إلى وجود الكثير منها. وفي بداية عام 2014 أحصى المعهد 460 مركز تسوق كبير في ألمانيا ومساحتها الأرضية الكلية 14.4 مليون متر مربع . ولا يوجد أرقام متوفرة لمقدار التجارة التي تمت فيها .
وتمتلك شركة «إم.اف.آي» المجمع التجاري «بالييه فيست». وكان المجمع يحمل اسم «ركلينغهاوزن اركادين» وهو مشابه لكثير من اسماء مراكز التسوق التابعة للشركة، التي أصبحت تتبع الآن سياسة الابتعاد عن الاماكن المزدحمة قدر المستطاع بهدف جلب المزيد من المتسوقين .
وقال كارل راينتسوبر، مدير الشركة «اكتشفنا ان زبائننا وأصحاب متاجرنا يريدون أكثر من مجرد تجربة تسوق جذابة». جاء ذلك في حوار مع مجلة (فيرتشافتسفوخه) الاقتصادية. وأضاف»وتحقيق هذا يعني ان أي مركز يجب عليه التركيز على أن يكون له بصمته الخاصة».
ولكن الأقوال هنا أسهل من الأفعال. فالمحلات الأكثر انتشارا في المراكز التجارية الألمانية هي الصيدليات وصالونات تصفيف الشعر ومحلات النظارات ومنافذ الأثاث المنزلي التي تعمل بنظام حق الامتياز (فرانشايز)، ولا يمكن لأي منها مساعدة أي مركز تسوق على عزل نفسه عن بقية المراكز .
وتركز الشركات الأخرى القائمة على تشغيل مراكز التسوق اهتمامها أيضا على الأماكن الكائنة وسط المدن. وتقع 75 في المئة من كل مجمعات التسوق التي افتتحت في ألمانيا بين عامي 2010 و 2013 في أماكن مركزية. ويقول اليكسندر أوتو من شركة «إيه سي إيه» لتجارة التجزئة «إن فتح مركز تسوق في وسط المدينة أكثر تعقيدا من فتحه على أطراف منطقة حضرية».
وهذا التطور لا يثير اندهاش الخبراء من أمثال اتسبرغر الذي يقول «في النهاية تسير مراكز التسوق على هوى زبائنها. نحن نشهد اتجاها كبيرا صوب المناطق الحضرية». ويضيف أن «هذا يوضح سبب رغبة الشركات القائمة على تشغيل المراكز التجارية في التواجد وسط المدن» .