noureddine rsf
1
All posts from noureddine rsf
noureddine rsf in noureddine,

النفط الخام يرتفع قرب اعلى سعر له في 5 شهور وسط توقعات حول مخزونات النفط الخام

- تداولت العقود الآجلة لنفط خام غرب تكساس الوسيط قرب اعلى سعر لها في خمسة شهور خلال تداولات اليوم الخميس، مع تراجع المخاوف حول وفرة المعروض بعد تراجع مخزون للنفط الخام في ما يقرب من ستة أشهر في مركز كوشينج بولاية أوكلاهوما، الاسبوع الماضي.

ففي بورصة نيويورك التجارية، ارتفع النفط الخام تسليم حزيران/يونيو بنسبة40 سنتا أو مايعادل 0.67٪، ليتداول عند 58،98 دولار للبرميل خلال التداولات الاوروبية صباح اليوم.

وفي اليوم السابق، ارتفعت اسعار النفط في نايمكس بمقدار 59،33 دولار للبرميل وهو اعلى سعر منذ 12 كانون الاول/ديسمبر قبل ان ينهي التداولات عند 58،58 دولار للبرميل مرتفعا بنسبة 1،52 سنتا او مايعادل 2.66٪.

وقالت ادارة معلومات الطاقة الامريكية يوم الاربعاء ان مخزونات النفط الخام ارتفعت بمقدار 1.9 مليون برميل الأسبوع الماضي، أقل من التوقعات لزيادة قدرها 2.3 مليون برميل.

وتراجعت الإمدادات في كوشينغ بولاية أوكلاهوما، وهي نقطة التسليم الرئيسية لخام نايمكس، للمرة الأولى منذ ما يقرب من ستة أشهر، ا بمقدار 500،الف0 برميل ليصبح 617 مليون برميل

وبلغ إجمالي مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة 490،9 مليون برميل اعتبارا من الأسبوع الماضي، وهو اعلى مستوى في اكثر من 80 عاما على الأقل، حتى بعد تراجع نشاط الحفر.

ايضا ارتفعت العقود الآجلة للنفط الأمريكي بنسبة 20٪ في نيسان/أبريل بسبب توقعات متزايدة على أن إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة قد بلغ ذروته ويمكن أن يبدأ في التراجع في الأشهر المقبلة وسط انهيار مستمر في منصات التنقيب عن النفط.

وذكر فريق فريق البحث بيكر هيوز في وقت متأخر الجمعة أن عدد منصات التنقيب عن النفط في الولايات المتحدة انخفضت بنسبة 31 في الأسبوع الماضي إلى 703، وهو أدنى مستوى منذ تشرين الاول/أكتوبر 2010. والأسبوع ال20 على التوالي من التراجع.

ويولي المشاركون في السوق اهتمام وثيق لتقلص عدد المنصات في الأشهر الأخيرة بحثا عن دلائل حول تراجع وفرة النفط الخام المتدفق إلى السوق.

وفي مكان آخر، في بورصة العقود الآجلة في لندن، ارتفع نفط برنت تسليم حزيران/يونيو بنسبة 12 سنتا، أو مايعادل 0.18٪، ليتداول عند 65،97 دولار للبرميل.

وفي يوم امس الاربعاء، ارتفعت العقود الآجلة للخام برنت المتداولة في لندن إلى 66،72 دولار للبرميل وهو اعلى سعر له منذ 10 كانون الاول/ديسمبر،، قبل أن يغلق عند 665،84 دولار للبرميل.

كما سجلت العقود الآجلة للخام برنت ما يصل أكثر من 17٪ حتى الآن في نيسان/بريل حيث يراهن بعض المستثمرين أن القاع قد تم التوصل إليه بعد هزيمة تسعة أشهر طويلة. لكن الأسعار لا تزال متراجعة بنسبة 43٪ منذ حزيران/ونيو، عندما ارتفعت العقود الآجلة قرب 116 دولار للبرميل.

وفي الوقت نفسه، بلغ الفارق بين برنت وعقود النفط الخام لغرب تكساس الوسيط ف6،99 دولارللبرميل، بالمقارنة مع 7،26 دولار للبرميل قبل اغلاق التعاملات يوم الاربعاء.

وتراجع مؤشر الدولار الأمريكي والذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.8٪ ليتداول عند 94.57 في وقت مبكر يوم الخميس، وهو أدنى مستوى منذ 26 شباط/فبراير.

وفي بيان السياسة الشهري الخاص به صرح مجلس الاحتياطي الفيداري انه سيأخذ بعين الاعتبار ظروف سوق العمل، الضغوط التضخمية وتوقعات التطورات المالية الدولية عندما يقرر توقيت رفع سعر الفائدة.

كما قام البنك بإزالة كافة كافة المراجع او العبارات التي تقود لرفع محتمل لأسعار الفائدة من بيانه، مما اضاف الى حالة عدم اليقين بشأن توقيت رفع أسعار الفائدة من بنك الاحتياطي الفيدرالي.

وجاء البيان بعد أن أظهرت بيانات يوم الاربعاء ان الاقتصاد الامريكي نما بنسبة 0.2٪ فقط في الأشهر الثلاثة حتى آذار/مارس حي تراجع من 2.2٪ في الربع الأخير من عام 2014. وكان هذا أبطأ معدل نمو في السنة.

وخلال وقت لاحق من اليوم يترقب المستثمرون باهتمام صدور البيانات الاسبوعية حول مطالبات البطالة الأولية وذلك بحثا عن عن مؤشرات أخرى على قوة الاقتصاد.