< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

تكنولوجيا جديدة توفر حماية أكبر لكلمات المرور على الكمبيوتر

لندن – «القدس العربي»: تعتزم كبريات شركات الانترنت والكمبيوتر في العالم تعميم تكنـــولوجيا جديدة تـــوفر حمــــاية أكبر لكلمات المرور بحيث يتم تطويرها مـــن كلمة توضع على «السوفتوير» إلى «هاردوير» يمكـــن حمله مع الشخص أينما كان وتضـــمن لصاحبها حمــاية أكـــبر.
وبحسب التكنولوجيا الجديدة التي يعمل تحالف شركات كمبيوتر عملاقة على إطلاقها، فإن بمقدور الشخص استخدام «يو أس بي» صغير من أجل التعريف بشخصيته إضافة إلى كلمة المرور المعتادة التي يستخدمها، كما من الممكن استخدام بصمات اليد أو بصمات العين من أجل التعرف على الشخص، وهو ما يوفر درجة حماية وأمان أكبر وأوسع.
وبحسب تقرير لجريدة «دايلي تلغراف» البريطانية فإن التكنولوجيا الجديدة المسماة (FIDO)، وهي اختصار لعبارة (fast identity online)، كانت قد تم ابتكارها في العام 2012، على أنها كانت تستخدم على نطاق ضيق في عدد قليل من الشركات الكبرى مثل «بنك أوف أمريكا» و»ماستركارد» و»بلاك بيري»، إلا أن تحالف الشركات العملاقة يقوم حالياً بتعميم هذه التكنولوجيا ليتمكن المستخدمون العاديون على أجهزة الكمبيوتر وشبكة الانترنت من استخدامها بالطريقة التي يرونها مناسبة.
ويضم التحالف عدداً من أكبر شركات الانترنت والتكنولوجيا في العالم، ومن بينها شركتا «سامسونج» و»غوغل» اللتان تعتبران الأكبر في هذا المجال على مستوى العالم.
وبحسب المعلومات فإن واحدة من أكبر المشاكل التي تعمل هذه الشركات على حلها حالياً هي كيفية جعل هذه التكنولوجيا في متناول أيدي صغار مبرمجي المواقع الالكترونية والتطبيقات والبرامج على الانترنت، بما يؤدي إلى تعميمها، إذ أن شركة عملاقة مثل «أبل» توفر حالياً خاصية استخدام بصمة اليد في عملية التعرف على المستخدم إضافة إلى كلمة المرور.
وتسعى شركات التكنولوجيا لتحويل التقنية الجديدة إلى بروتوكول مفتوح يمكن استخدامه من قبل كافة المبرمجين، بحيث يصبح من الممكن الاعتماد على «الهاردوير» بدلاً من الـ«سوفتوير» في عملية دخول المستخدمين إلى حساباتهم على الانترنت أو عبر البرامج المختلفة.
وتعتبر عملــــية سرقة كلمات المرور من أكبر المشاكل التي تواجه المستخدمين على الانترنت، كما أنها تؤدي دوماً إلى ضياع الكثير من الحسابات والمعلومات والبيانات، بما يسبب أضراراً بالغة للمستخدمين.
ولاحقاً لمشكلة ضياع كلمات المرور ابتكر العديد من المبرمجين وشركات التكنولوجيا تطبيقات خاصة لحفظ كلمات المرور المختلفة، أو لادارة كلمات المرور بشكل أو بآخر، بما يؤدي إلى حفظها وعدم ضياعها، اضافة إلى حماية الحسابات التي تستخدم هذه الكلمات من الاختراق وانتهاك الخصوصية.

 محمد عايش: