< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

مقتل 4 عمال كهرباء بتفجير عبوة ناسفة جنوبي بغداد

24ipj19

بغداد - الأناضول – قال مصدر أمني في الشرطة العراقية، الجمعة، إن 4 عمال تابعين لوزارة الكهرباء قتلوا، وأصيب 5 آخرين بجروح، بتفجيرعبوة ناسفة، جنوبي بغداد.

وأضاف المصدر الأمني، الذي طلب عدم ذكر اسمه إن عدد من العاملين بوزارة الكهرباء كانوا في مهمة لإصلاح أحد أبراج الكهرباء في منطقة اليوسفية جنوبي بغداد، وأثناء ممارسة عملهم انفجرت عبوة ناسفة كانت موضوعة قرب أحد تلك الأبراج، ما أسفر عن مقتل 4 عمال وجرح 5 آخرين.

وأشار المصدر إلى أن قوة أمنية أغلقت محيط منطقة الانفجار، ونقلت الضحايا إلى مستشفى قضاء المحمودية، جنوبي العاصمة، لتلقي العلاج، واصفاً جراح أحد المصابين بـ”البالغة” جراء إصابته في منطقة الرأس والصدر.

وحتى الساعة 10.45 تغ، لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن هذا التفجير، غير أن مسؤولين عراقيين عادة ما يتهمون عناصر “داعش” بالوقوف وراء تفجير السيارات المفخخة والعبوات الناسفة في بغداد والمحافظات الأخرى.

ويأتي هذا التفجير بعد يوم واحد من إعلان المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية، العميد سعد معن، في مؤتمر صحفي، أن الأجهزة الأمنية تمكنت من تطهير وتأمين المنطقة الممتدة من منطقة “الكيلوات”، غربي اللطيفية، جنوبي بغداد وحتى ناحية جرف الصخر، شمالي بابل.

وتعد مناطق اليوسفية، واللطيفية، والمحمودية، أو ماتعرف بـ”حزام بغداد” من أكثر المناطق خطورة في العاصمة بغداد نتيجة زيادة معدلات استهداف القوات الأمنية والمسؤولين الحكوميين، إضافة إلى مدنيين.

في سياق آخر، شنت طائرة استرالية، الجمعة، غارة جوية على موقعين لتنظيم “داعش” شمالي العراق، ما أسفر عن تدمير عربتين مصفحتين للتنظيم ومقتل واصابة من كان فيهما، بحسب مصدر أمني كردي.

وقال شيرزاد زاخولي، ضابط برتبة نقيب في قوات البيشمركة الكردية، إن طائرة حربية أسترالية شنت غارة جوية على موقعين لداعش في قرية كهريز (7 كلم جنوب شرقي قضاء زمار بمحافظة نينوى، ما أسفر عن تدمير عربتين مصفحتين للتنظيم ومقتل واصابة من كان فيهما، لم يبين العدد.

وعادة ما يعلن مسؤولون عراقيون عن مقتل العشرات من تنظيم “داعش” يومياً دون أن يقدموا دلائل ملموسة على ذلك، الأمر الذي لا يتسنى التأكد من صحته من مصادر مستقلة، كما لا يتسنى عادة الحصول على تعليق رسمي من داعش بسبب القيود التي يفرضها التنظيم على التعامل مع وسائل الإعلام، غير أن الأخير يعلن بين الحين والآخر سيطرته على مناطق جديدة في كل من سوريا والعراق رغم ضربات التحالف الدولي ضده. ‎

ويشن تحالف غربي – عربي، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، غارات جوية على مواقع لـ “داعش”، الذي يسيطر على مساحات واسعة في الجارتين العراق وسوريا، وأعلن في حزيران(يونيو) الماضي قيام ما أسماها “دولة الخلافة”، ويُنسب إليه قطع رؤوس رهائن وارتكاب انتهاكات دموية بحق أقليات.