< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

لافروف ينتقد بيان رئيس أوكرانيا بشأن التخلي عن وضع بلاده المحايد

عواصم – وكالات: انتقد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أمس الجمعة البيان الصادر عن الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو بشأن إنهاء وضع أوكرانيا المحايد ووصفه بأنه خطاب صدامي تحبذه ما تسميه موسكو «بدعاة الحرب» في كييف.
وقال لافروف في مؤتمر صحافي «مشروع قانون رفض وضع أوكرانيا المحايد فضلا عن أوامر بيترو الكسييفتش بوروشينكو بشأن فرض الحصار الاقتصادي على جنوب شرق (أوكرانيا) هو إسهام في خطاب يولع به دعاة الحرب في كييف.»
إلى ذلك، نفت ألمانيا أمس الجمعة أن تكون عقوبات الاتحاد الأوروبي تهدف إلى إصابة الاقتصاد الروسي بالشلل، وذكرت أن تشديد العقوبات هذا الاسبوع في ظل تفاقم الأزمة الروسية هو محض مصادفة وليس اجراء مقصود.
كما نفت برلين أن يكون انهيار صفقة الغاز بين روسيا وألمانيا التي تقدر قيمتها بالمليارات هو ناجم عن أي تدخل سياسي من الحكومة الألمانية.
وقالت سوسن شيبلي المتحدثة باسم الخارجية الألمانية «الفكرة وراء ما نفعله بخصوص أوكرانيا والضغوط السياسية لا تتعلق بتقويض الاقتصاد الروسي، بل أنها تتعلق بتغيير السلوك».
وأوضحت أن العقوبات التي أعلنها وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في بروكسل أول أمس تم اقرارها منذ فترة لدى مسئولين أقل مستوى، وليست عقوبات جديدة «بالمعنى التقليدي»، ولكنها خطوة فنية «لسد الثغرات» في العقوبات القائمة التي فرضها الاتحاد.
وأضافت أن «العقوبات أعلنت في نفس توقيت ظهور التقارير بشأن انخفاض سعر الروبل، لأن الحدثين وقعا في نفس التوقيت بشكل متزامن، ولكن تشديد العقوبات لم يحدث كرد فعل».
من جانبه وقع الرئيس الامريكي باراك أوباما الخميس مشروع قانون جديد يتعلق بعقوبات على روسيا ليتحول الى قانون بعد ان وافق عليه الكونجرس الامريكي الا انه لا يعتزم استخدام التشريع في فرض مزيد من العقوبات على موسكو في الوقت الراهن.
وقال المتحدث باسم البيت الابيض جوش ايرنست «يعطي هذا الاجراء الادارة صلاحيات اضافية يمكن استخدامها اذا اجازت الظروف ذلك.»
واضاف ايرنست وهو يقدم افادة للصحافيين ان الولايات المتحدة مستعدة للتراجع عن العقوبات الامريكية التي فرضت بالفعل على روسيا اذا اتخذت خطوات لتخفيف التوترات بشأن عدوانها ضد أوكرانيا.