< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

«ألستوم» تدفع غرامة قياسية 772 مليون دولار لتسوية مزاعم أمريكية بتقديم رشا للفوز بعقود

واشنطن – رويترز: أقرت شركة «ألستوم» الفرنسية بالذنب وسوف تدفع عقوبات جنائية بقيمة 772 مليون دولار، لتسوية اتهامات من جانب وزارة العدل الأمريكية بأن الشركة قدمت رشا لمسؤولين حكوميين للفوز بعقود في دول منها إندونيسيا ومصر والسعودية.
وتمثل التسوية التي أعلنتها وزارة العدل أمس الأول أكبر غرامة جنائية على الإطلاق تفرضها الولايات المتحدة على شركة لانتهاكها قوانين مكافحة الرشوة في الخارج.
وقالت الوزارة ان الغرامة ستسوي اتهامات تتعلق «ببرنامج واسع النطاق يشمل عشرات الملايين من الدولارات» من الرشا في أنحاء العالم بما في ذلك دول منها اندونيسيا والسعودية ومصر وجزر الباهاما.
وقالت الوزارة ان الشركة دفعت أكثر من 75 مليون دولار لضمان الفوز بمشروعات قيمتها أربعة مليارات دولار في أنحاء العالم. وأضافت أن «ألستوم» اقرت بسلوكها الإجرامي.
وأضافت أن الشركة أقرت بالذنب فيما يتعلق بدعوى جنائية تشمل تهمتين رفعت أمام محكمة إتحادية في كونيتيكت، وإن الوحدة السويسرية لـ»ألستوم» أقرت أيضا بالذنب في تهم جنائية بالتآمر لانتهاك القوانين الإتحادية لمكافحة الرشوة.
ومضت تقول إن وحدتي الكهرباء والشبكات الأمريكيتين لـ»ألستوم» دخلتا في اتفاقات لتأجيل المحاكمة مع الوزارة وأقرتا بالتآمر لانتهاك قوانين مكافحة الرشوة.
وقالت ليسلي كالدويل، مساعدة وزير العدل للشؤون الجنائية، في مؤتمر صحافي «لن ننتظر حتى تتحرك الدول على نحو جدير بالثقة.»
وفي وقت سابق أمس وجه مكتب مكافحة جرائم الاحتيال الخطيرة في المملكة المتحدة الاتهام إلى وحدة تابعة لـ»ألستوم» وموظفين اثنين برشوة مسؤولين في الفترة من عام 2002 حتى عام 2010.
وتواجه وحدة صناعة التوربينات الكهربائية في «ألستوم» ضغوطا هائلة بالفعل بسبب الغرامات الوشيكة في تحقيقات الرشوة، وأيضا بسبب انخفاض الطلبيات وأزمة في السيولة.
كانت الشركة قد وافقت في يونيو/حزيران الماضي على بيع معظم أنشطة الكهرباء لـ»جنرال إلكتريك» الأمريكية حتى تتمكن من تركيز الاهتمام على وحدتها الأصغر الخاصة بالسكك الحديدية.
وقالت شركة «ألستوم» انها ستعمل جاهدة من أجل إدخال أفضل إجراءات للامتثال للقواعد، وإنها أوقفت الاستعانة بمستشاري مبيعات من الخارج. وأضافت أنها أحرزت «تقدما كبيرا» في مجال الامتثال للقواعد خلال السنوات القليلة الماضية.
وأكدت الشركة مرة أخرى أن تسوية التحقيق الأمريكي لن يكون لها تأثير مالي ملموس على الايرادات البالغة 12.35 مليار يورو (15.12 مليار دولار) من بيع أغلب أنشطة ذراعها للكهرباء لشركة «جنرال إلكتريك».
(الدولار يساوي 0.8167 يورو)