< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

رسامو الكاريكاتير في العالم يتضامنون مع مجلة “شارلي ابدو”

je1

باريس ـ د ب أ: رد رسامو الكاريكاتير حول العالم على الهجوم الذي استهدف مجلة “شارلي ابدو” الساخرة بباريس والذي أسفر عن مقتل 12 شخصا معظمهم من الصحافيين ورسامي الكاريكاتير- من خلال القيام بأفضل ما يقدمونه وهو إصدار تعليق استفزازي على الأحداث.

فقد غمرت رسومات كاريكاتيرية حزينة وغاضبة شبكة الإنترنت من فنانين من جميع أنحاء العالم للتضامن مع صحافيي مجلة “شارلي ابدو”.

وكتب المدون ماجنوس شو المقيم في بريطانيا التعليق التالي: “يوم رهيب لجميع رسامي الكاريكاتير” وذلك على رسم كاريكاتيري للرسام البارز شارلي براون ويبدو فيه رأسه بين يديه تحت شعار (أنا شارلي)، والذي أصبح شعار الرد على الهجوم الذي وقع اليوم بدافع أيديولوجي.

وأظهرت صورة فوتوغرافية التقطت في مقر وكالة الأنباء الفرنسية عشرات الصحافيين وهم يشعرون بالحزن ويرفعون لافتات كتب عليها “أنا شارلي”.

من جانبه، رسم رسام الكاريكاتير السياسي الهولندي روبن أوبنهايمر قلمي رصاص في وضع رأسي مع طائرة تحلق تجاههما، ليستحضر هجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001 الإرهابية التي استهدفت مركز التجارة العالمي في مدينة نيويورك.

ورسم ساتيش أشاريا، وهو رسام كاريكاتير هندي، صورة لرجلين ملثمين أمام كومة من الحطام وهما يحدقان في قلم ويتساءلان “ما هذا السلاح الصغير الذي يضرنا كثيرا؟”.

وحثت منظمة مراسلون بلا حدود المجلات والصحف على نشر الرسوم التي نشرتها مجلة “شارلي ابدو” كما انتقد المحررون الهجوم.

وقال تيم وولف، رئيس تحرير مجلة “تيتانيك” الألمانية الساخرة “عندما يكون هناك شيء مهم بالنسبة لنا، ونجد نكتة مضحكة عنه، نقوم بطباعته”.

وأضاف أن المجلة لن تسمح لنفسها بأن تتأثر بالهجوم وأن نفس القواعد تنطبق على الموضوعات الدينية مثل أي موضوعات أخرى.

وكتب جو راندازو، رئيس التحرر السابق لمجلة “أونيون” الساخرة ومقرها الولايات المتحدة: “السخرية يجب أن تصاحب دائما أي مجتمع حر.. إنها في نواح كثيرة، أقوى شكل من أشكال حرية التعبير لأنها تستهدف من هم في السلطة، أو أولئك الذين تنشر أفكارهم الكراهية”.