yassine el filali
0
All posts from yassine el filali
yassine el filali in yassine elfilali,

اليورر يستقر وسط انعقاد الآمال في حل ازمة اليونان...

استقر اليورو مقابل الدولار خلال تداولات اليوم الاربعاء، وسط آمال في التوصل لخطة لتجنب إفلاس اليونان وخروجها من منطقة اليورو بعد ان أعطى القادة الأوروبيين أثينا مهلة لمدة خمسة أيام من أجل التوصل إلى صفقة إنقاذ جديد.

فلقد استقر اليورو/دولار عند 1.1006، متداولات فوق اقل مستوياته التي سجلها في شهر واحد من 1.0915 يوم امس الثلاثاء.

وفي قمة منطقة اليورو الطارئة مساء امس الثلاثاء سلم القادة الأوروبيين اليونان انذارا – بأن لديها خمسة أيام للتوصل إلى اتفاق لخطة انقاذ جديدة مع دائنيها في منطقة اليورو أو مواجهة انهيار النظام المصرفي.

وستقوم الحكومة اليونانية بتقديم طلب رسمي في وقت لاحق من اليوم الأربعاء للحصول على حزمة إنقاذ جديدة من آلية الاستقرار الأوروبي، وصندوق الإنقاذ الدائم في منطقة اليورو.

واذا لم يتم التوصل الى اتفاق في الوقت المناسب، فإن زعماء الاتحاد الأوروبي سيعقدون قمة طارئة في بروكسل يوم الاحد لبحث كيفية احتواء تداعيات خروج اليونان من منطقة اليورو.

وستبقى البنوك اليونانية أن تبقى مغلقة حتى يوم الأربعاء بعد أن تم تمديد ضوابط رأس المال، وسط مخاوف من أن المقرضين على مقربة نفاذ كمية الاموال . وقد أغلقت البنوك منذ يوم الاثنين الماضي، حيث اقتصرت كمية النقود من الصراف الآلي على 60 يورو فقط..

وقال البنك المركزي الأوروبي الاثنين أنه. سيبقي مساعداته من السيولة الطارئة إلى اليونان في مستويات تم الاعلان عنها يوم الاثنين الماضي.

ومع ذلك طالب البنك المركزي الأوروبي ان تتهيأ البنوك اليونانية للحصول على المزيد من الأصول كضمان لتأمين التمويل في حالات الطوارئ، مما اضاف إلى الضغط على أثينا.

وتراجع اليورو بالقرب من أدنى مستوياته في شهر مقابل الين كما تراجع مقابل الفرنك السويسري، مع تراجع اليورو/ين بنسبة 0.71٪ ليصل إلى 133.98 وتراجع اليورو/فرنك بنسبة 0.14٪ ليصل 1.0405.

وارتفع الين كملاذ آمن كما تراجعت أسواق الأسهم الآسيوية بين عشية وضحاها، وسط استمرار عمليات البيع على نطاق واسع في الاسهم الصينية .

وتراجع الدولار/ين بنسبة 0.73٪ ليصل إلى 121.65، وهو أدنى مستوى له منذ 26 ايار/مايو.

واستقر مؤشر الدولار والذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية بنسبة96.81 دون تغيير يذكر لهذا اليوم.