whotrades7
0
All posts from whotrades7
whotrades7 in whotrades7,

مصر مستعدة لسداد وديعة قطرية بقيمة 2.5 مليار دولار

بيروت – رويترز: قال محافظ البنك المركزي المصري، هشام رامز، أمس الأول ان بلاده مستعدة لسداد وديعة قطرية بقيمة 2.5 مليار دولار في 28 نوفمبر/تشرين الثاني بناء على طلب رسمي من الدوحة.
وردا على سؤال عن مدى إمكانية تأجيل سداد بلاده لوديعة قطر بعد الإعلان أمس الأول عن الاتجاه للمصالحة بين البلدين، اكتفى رامز بالقول «مستعدون للسداد يوم 28 نوفمبر.»
وكان رامز يتحدث مع الصحافيين في بيروت خلال زيارة للمشاركة في المؤتمر السنوي لاتحاد المصارف العربية.
وسددت مصر الشهر الماضي وديعة بقيمة 500 مليون دولار. وقال البنك المركزي إنه سيرد الوديعة البالغة 2.5 مليار دولار في نهاية هذا الشهر لتكون مصر بذلك قد ردت لقطر بعد يونيو/حزيران 2013 نحو ستة مليارات دولار من إجمالي ودائع قطر البالغة 6.5 مليار دولار.
 من جهة ثانية قال رامز ان البنك سيتخذ إجراءات فنية خلال الفترة المقبلة للسيطرة على السوق السوداء للعملة في البلاد وضبط سوق الصرف.
وكان الدولار سجل قفزة كبيرة أمام الجنيه المصري في السوق السوداء ليصل إلى 7.74 جنيه يوم الثلاثاء الماضي إرتفاعا من 7.57 جنيه يوم الخميس من الأسبوع الماضي.
وتعاني مصر نقصا في المعروض من العملات الأجنبية بسبب تراجع إيرادات السياحة والاستثمارات الأجنبية، فضلا عن أن كثيرا من المغتربين يفضلون إرسال أموالهم إلى البلاد عبر السوق السوداء التي يحصلون فيها على أسعار أعلى.
وأغلق البنك المركزي الاسبوع الماضي 15 شركة صرافة لفترات تتراوح بين شهر وثلاثة أشهر لمخالفتها التعليمات الرقابية للتعامل على النقد الأجنبي.
وكانت السوق السوداء للعملة مزدهرة في مصر أثناء فترة الاضطراب الاقتصادي في عام 2003. واختفت هذه السوق إلى حد بعيد مع تحسن الاقتصاد، لكنها ظهرت مجددا بعد انتفاضة عام 2011 التي تسببت في هروب كثير من السياح والمستثمرين الأجانب.
وبدأ البنك المركزي نهاية 2012 نظام العطاءات بين البنوك لبيع الدولار كسبيل لترشيد استخدام العملة الصعبة، وحماية احتياطياته من النقد الأجنبي، لكن السعر به شبه ثابت عند 7.14 جنيه.
ويتحرك سعر الدولار في نطاق ضيق منذ بداية يونيو/حزيران بعدما سمح البنك المركزي بهبوط الجنيه في مايو/أيار.
وفي السوق غير الرسمية قال متعامل لرويترز «الطلب على الدولار يكاد يكون منعدما اليوم.. العملاء في انتظار المزيد من التراجع للعملة ولذا المعاملات اليوم ضعيفة جدا».
كان محافظ البنك المركزي قال الأسبوع الماضي في اجتماع مع مستثمرين أمريكيين إنه يتوقع القضاء على السوق الموازية للدولار في البلاد خلال فترة تتراوح بين ستة أشهر وعام.