< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

«أرسيلور ميتال» الجزائر تفترض 600 مليون دولار لزيادة الإنتاج

الجزائر – أ ف ب: حصل مجمع «أرسيلور ميتال» للحديد في الجزائر على قرضين بقيمة 600 مليون دولار من البنك الخارجي الجزائري (حكومي) لزيادة الإنتاج بعد ان اصبحت الدولة الجزائرية تمتلك نسبة 51٪ منه.
ويهدف العقد الموقع بين «أرسيلور» ومقرها عنابة (شرق) والبنك الخارجي الجزائري إلى تمويل جزء كبير من تحديث مصنع الحديد، لرفع إنتاجه من 300 الف طن حاليا إلى 2.2 مليون طن في 2017، بحسب وكالة الانباء الجزائرية.
وسيشارك المساهمان الاساسيان «أرسيلور ميتال» الهندي (84 مليون دولار) والمجمع الجزائري «سيدار» (36 مليون دولار) في حدود 120 مليون دولار لتمويل مخطط تحديث المصنع ليصبع حجم الاستثمار النهائي 720 مليون دولار، بحسب رئيس مجلس ادارة «سيدار».
وفي تشرين الاول/اكتوبر 2013 توصلت الدولة الجزائرية إلى اتفاق نهائي مع العملاق العالمي للحديد والصلب»أرسيلور ميتال» من أجل إعادة تاأميم فرعيه في الجزائر.
وينص الاتفاق على تقليص مساهمة «أرسيلور ميتال» في رأسمال فرعي الشركة في عنابة وتبسة (شرق) إلى49٪ مع زيادة المساهمة الجزائرية إلى 51٪.
وكان المجمع، الذي يعاني منذ اربع سنوات من صعوبات مالية، ملكا للدولة قبل ان تبيعه العام 2001 للمجمع الهندي «إيسبات» التابع لمجمع «ميتال».
وكان رئيس الوزراء السابق احمد اويحيى أكد في كانون الثاني/يناير 2012 ان الدولة لن تتخلى عن مصنع الحديد وستحول دون غلقه، بعد تهديدات «أرسيلورميتال» باعلان إفلاسه بسبب المشاكل المالية.
وعلى اثر ذلك حصلت المجموعة العالمية «أرسيلورميتال» على قرض من بنك الجزائر الخارجي بقيمة 140 مليون يورو لتمويل مخطط لزيادة الإنتاج، الا ان ذلك لم ينجح في خفض فاتورة استيراد الحديد التي تقدر بعشرة ملايين دولار.
ولتجاوز أزمة استيراد الحديد وقعت الجزائر مع قطر إتفاقا لإقامة مصنع لإنتاج الحديد والصلب في منطقة بلارة في جيجل (300 كلم شرق العاصمة) بطاقة إنتاج عشرة ملايين طن سنويا.
كما انشأت شركة تركية مصنعا للحديد في وهران (غرب) دخل الخدمة قبل ستة اشهر بطاقة إنتاج 1،2 مليون طن سنويا.