< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

الجيشان المغربي والأمريكي يطلقان عملية عسكرية واسعة في الكونغو لمواجهة عناصر «جيش الرب»

الرباط – القدس العربي: أفادت تقارير صحافية ان الجيشين المغربي والأمريكي أطلقا عملية عسكرية واسعة في الكونغو وذلك لمواجهة عناصر «جيش الرب» المتمردة وحماية المدنيين من عمليات الاغتيال التي تنفذها هذه الجماعة التي تم تأسيسها سنة 1980 والتي تورطت في قتل آلاف من المدنيين.
ونقل موقع هسبرس عن مصادر إعلامية كونغولية ان الجيش المغربي يشارك في هذه العملية العسكرية لكونه عضوا في تحالف قوات حفظ السلام في أوغندا، وذلك بالتنسيق قيادة القوات الأمريكية في أفريقيا (أفريكوم) التي أعلنت على أن الهدف من هذه العملية هو محاولة منع عناصر جماعة «جيش الرب» من التقدم نحو شرق الكونغو، ومحاولة تضييق الخناق عليهم ومنعهم من التحرك بسهولة، والجيش الأمريكي أكد على أن هذه العلمية لن تكون سهلة «لكنها حاسمة».
وتقوم العملية العسكرية على تنفيذ أربع عمليات مختلفة، الأولى سيكون الهدف منها هو إيقاف زحف عناصر «جيش الرب»، والعملية الثانية هي تشديد الخناق على عناصر الحركة وسد الطرق التي تعتمد عليها الجماعة للحصول على الأسلحة.
وبخصوص العملية الثالثة والرابعة فسيكون الهدف منها هو تأمين المدن التي كانت عناصر جيش الرب تتخذها أماكن لتنفيذ عملياتها، وقالت قيادة الجيش الأمريكي في أفريقيا ان «العملية ستكون صعبة وشاقة لذلك فقد قمنا بالتنسيق مع عناصر الجيش المغربي ورصدنا جميع الوسائل الضرورية لضمان نجاحها».
ويشارك الجيش الكونغولي إلى جانب كل من الجنود المغاربة والأمريكيين، ويقوم بعملية مسح للمدن الكنغولية الموجودة شرق البلاد، على أن تكون هذه الوحدات العسكرية مدعومة بالطائرات الحربية الأمريكية التي ستتكلف بدور المراقبة فقط.
وعهد للجيش المغربي بتأمين مساحات واسعة من الأراضي الكنغولية، وحماية المنشآت المدنية في المدن التي كانت في السابق تشكل ملاذا آمنا لمقاتلي جيش الرب، إلى جانب تأمين الحماية للمراقبين العسكريين التابعين للأمم المتحدة والذين يسعون لإيجاد حل لهذا الصراع وإقناع جماعة جيش الرب بالتخلي عن السلاح والتفاوض مع السلطات الأوغندية والكنغولية وضمان الحماية لمهندسي الجيش الإندونيسي الذين يعملون على إعادة تشييد الطرق الرابطة بين مختلف المدن الكونغولية.