< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

القوات العراقية تصد هجومين جديدين لـ’داعش’ على مدينتي حديثة والرمادي

19ipj

الأنبار- الأناضول: صدّت القوات العراقية بدعم جوي من طيران التحالف الدولي الأحد، هجومين جديدين شنهما “داعش” على مدينتي حديثة والرمادي بمحافظة الأنبار غربي البلاد، وقتلت 25 عنصراً من التنظيم خلال العمليتين، بحسب مصدرين أمنيين.

وفي تصريحه لـ(الأناضول)، قال العقيد فاروق الجغيفي، قائد شرطة قضاء حديثة، إن وحدات من الجيش والشرطة يساندها مقاتلون من أبناء العشائر الموالية للحكومة، صدت هجوماً شنّه تنظيم “داعش” الإرهابي، صباح اليوم الأحد، على مدينة حديثة (160 كم غربي مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار) انطلاقاً من منطقة الخسفة غربها.

وأضاف، أن القوات العراقية المدعومة من طيران التحالف الدولي الذي وجه غارات للمهاجمين، قتلت 11 عنصراً من “داعش” ودمرت ثلاث مركبات للتنظيم، فيما اصيب 3 عناصر فقط من الشرطة بجروح في المواجهات بين الطرفين.

في سياق متصل، قال العقيد حميد شندوخ، أحد ضباط مديرية شرطة الرمادي، إن القوات العراقية صدت هجمات متفرقة لتنظيم “داعش” على مناطق بمدينة الرمادي، وقتلت 10 من عناصره في الاشتباكات التي اندلعت بين الطرفين، فيما لم بيبّن خسائر القوات الحكومية.

وفي تصريحه لوكالة (الأناضول)، أوضح شندوخ أن هجمات “داعش” تركزت على مناطق الحوز وسط الرمادي والسجارية شرقها ومنطقتي البوريشة والبوذياب شمالي المدينة.

وأشار الضابط إلى أن أربعة عناصر آخرين من التنظيم قتلوا إثر انفجار منزل أثناء محاولتهم الفاشلة لتفخيخه في منطقة الحوز بالرمادي، ما أدى إلى مقتلهم على الفور.

ولم يتسنّ التأكد مما ذكره المصدران من مصدر مستقل، كما لا يتسنى عادة الحصول على تعليق رسمي من “داعش” بسبب القيود التي يفرضها التنظيم على التعامل مع وسائل الإعلام.

وعادة ما يعلن مسؤولون عراقيون عن مقتل العديد من تنظيم “داعش” يومياً دون أن يقدموا دلائل ملموسة على ذلك، الأمر الذي لا يتسنى التأكد من صحته من مصادر مستقلة، كما لا يتسنى عادة الحصول على تعليق رسمي من داعش بسبب القيود التي يفرضها التنظيم على التعامل مع وسائل الإعلام.

ومنذ بداية العام الجاري، تخوض قوات من الجيش العراقي ومقاتلين من العشائر الموالية للحكومة معارك ضارية ضد تنظيم “داعش” في أغلب مناطق محافظة الأنبار ذات الأغلبية السنية لاستعادة السيطرة على تلك المناطق.

وازدادت وتيرة تلك المعارك بعد سيطرة التنظيم منذ أكثر من 4 أشهر على الأقضية الغربية من المحافظة (هيت، عانة، وراوة، والقائم، والرطبة) إضافة الى سيطرته على المناطق الشرقية منها (قضاء الفلوجة والكرمة) كما يسيطر عناصر التنظيم على أجزاء من مدينة الرمادي وسعى خلال الأسابيع الماضية لاستكمال سيطرته على المدينة. ‎

ويشن تحالف غربي – عربي، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، غارات جوية على مواقع لـ(داعش)، الذي يسيطر على مساحات واسعة في الجارتين العراق وسوريا، وأعلن في يونيو/ حزيران الماضي قيام ما أسماها “دولة الخلافة”، ويُنسب إليه قطع رؤوس رهائن وارتكاب انتهاكات دموية بحق أقليات.