< The deleted user >
0
All posts from < The deleted user >
whotrades7 in whotrades7,

رئيس وزراء العراق: لا أستبعد القضاء على “داعش” في فترة قياسية

ISIL4

بغداد - الأناضول – قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الأحد، إنه لا يستبعد القضاء على تنظيم “داعش” خلال فترة قياسية واستعادة الاراضي الواقعة تحت سيطرته في شمال وغرب البلاد.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي في أعقاب مباحثات أجراها مع رئيس الوزراء الاسترالي توني أبوت الذي وصل في وقت سابق الاحد الى بغداد في زيارة رسمية.

وأضاف العبادي أن استراليا قدمت للعراق منذ أشهر دعماً بتوفير مقاتلات وطائرات استطلاع ضمن قوات التحالف الدولي تساهم في كشف تحركات مقاتلي “داعش” وضرب مواقعهم الى جانب الدعم في مجال مكافحة الارهاب وتدريب القوات العراقية.

وأشار إلى أن العراق يعد “الدولة الوحيدة التي تحارب داعش على الأرض بقواتها المسلحة واجهزتها الأمنية والمتطوعين، وهي تحقق انتصارات باهرة بتعاون غير مسبوق من قبل جميع العراقيين”.

وتابع بالقول “لا أستبعد القضاء على داعش في فترة قياسية بتعاون المواطنين والدعم الدولي الذي تمثل أستراليا جزءاً منه”.

ودعا العبادي أستراليا إلى زيادة التسليح للقوات العراقية وتسريع التدريب لها وتوفير ما تحتاجه تلك القوات من أجل حسم المعركة والقضاء على داعش.

وأشار إلى الانتصارات التي حققتها القوات العراقية مؤخراً بتعاون أبناء المدن التي كان يسيطر عليها التنظيم، والاجراءات والاصلاحات التي قامت بها الحكومة العراقية ودورها في تعزيز الوحدة الوطنية.

من جهته، قال رئيس الوزراء الاسترالي “نحن مصممون على تعميق علاقات التعاون مع العراق، ونتطلع لإقامة علاقات شراكة بناءة وإيجابية”.

وأضاف “جئنا لبغداد اليوم لتجديد دعمنا للعراق والوقوف معه في حربه ضد داعش الذي يهدد العالم أجمع، وقد رأينا كيف هجّروا الملايين وقطعوا الرؤوس ونفذوا اعدامات جماعية”.

وأشار إلى تقديم بلاده للمساعدات الانسانية والسلاح ضمن التحالف الدولي، وقال “سنقدم كل ما نستطيع من أجل دعم العراق ووحدته وسيادته”.

وجدد رئيس الوزراء الاسترالي استعداد بلاده لتقديم كل انواع الدعم للعراق وتسليح القوات العراقية وتسريع التدريب لتلك القوات.

وخاطب أبوت العبادي خلال المؤتمر الصحفي نفسه قائلاً، إن “معركتكم هي معركة كل العالم، وان استراليا صديق جيد للعراق وشعبه، وطائراتنا تقوم بطلعات جوية ولدينا مستشارون، ونحن مستعدون لتلبية احتياجات القوات العراقية في مجالات التدريب والتسليح لدحر داعش الذي لا يستهدف العراقيين فقط وإنما كل العالم”.

وكان أبوت التقى في وقت سابق الاحد، الرئيس العراقي فؤاد معصوم الذي أثنى على الدور الاستراتيجي لأستراليا في دعم بلاده في مجال المساعدات الانسانية والجهد العسكري وهو يخوض حربه ضد الإرهاب.

وأكد معصوم بحسب بيان لرئاسة الجمهورية، أن “العلاقات المتنامية بين البلدين ستتعزز أكثر، حيث يحفظ العراقيون لأستراليا دورها الداعم وبما يجعل منها دولة حليفة سواء في القضاء على الديكتاتورية والحرب ضد الارهاب أو في بناء وإعمار العراق”.